الاستعانة بـ 4 ملايين حشرة متطفلة على “عثة التمر” في السعودية

إحلالاً للأعداء الحيوية مكان المبيدات الحشرية
دبي – العربية.نت
أربعة ملايين حشرة تطلقها اليوم زراعة مدينة حائل (شمال السعودية ) في عدد من مزارع النخيل للقضاء على “عثة التمر” المسببة لتلف المحاصيل، وذلك بالتعاون مع خبراء من منظمة الزراعة والأغذية (الفاو) في باكورة إنتاج مختبر الزراعة في المنطقة لإحلال الأعداء الحيوية مكان المبيدات الحشرية ونشرها في ثلاث مزارع حيوية للنخيل في حائل. ووفقاً للخبر الذي نشرته صحيفة “الوطن” السعودية فإن مديرية الزراعة طمأنت المزارعين من عدم خطورة الطفيل “الترايكوجراما” على النبات، مؤكدة أنه لا يتغذى إلا على بيض الحشرات، مشيرة إلى أن الطفيل أو الحشرات ستطلق اليوم بهدف توطينها وتكاثرها طبيعياً حسب الظروف المناخية للمنطقة، وذلك بحسب الخبر الذي أوردته صحيفة “الوطن” السعودية.
وقال المشرف على مختبر الأعداء الحيوية في حائل فايز الغيثي “توصلنا إلى إنتاج أكثر من 600 كرت ويحتوي كل كرت على أكثر من 2000 حشرة (طفيل الترايكوجراما)، وسيتم إطلاقها في ثلاث مزارع مبدئياً لتوطينها”.
وأضاف أن ميزة طفيل الترايكوجراما أنه صغير ويتطفل على بيض حرشفي الأجنحة أو ما يُعرف شعبياً بـ”عثة التمر” ويضع بيضه فيها ويمنع تكاثرها.
وقال مدير عام زراعة حائل المهندس سلمان الصوينع في تصريح لـ”الوطن”: إن الخطوة تأتي ضمن أول إنتاج للمختبر الذي أنشئ في حائل للزراعة ويهدف إلى إحلال الأعداء الحيوية مكان المبيدات الحشرية”، موضحاً أن أول الأنواع المنتجة نوعان من الحشرات (الترايكوجراما A) و(الترايكوجراما B) ستوزع على ثلاث مزارع نموذجية للنخيل في حائل اليوم”.
يُذكر أن عثة التمر هي سعودية المنشأ، وظهرت في مزارع الدلم والخرج.
توطين «التريكوجراما» لمكافحة دودة البلح في بيشة
عبدالله آل قمشة ـ بيشة
قيم فريق مكون من وزارة الزراعة ومنظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة أمس الأول، التجربة التي أطلقها الفريق قبل أسبوعين، والتي تمثلت في إطلاق طفيليات الأعداء الحيوية (التريكوجراما) المكافحة للحشرات المسببة لتساقط ثمار النخيل في عدد من مزارع النخيل في محافظة بيشة. ورصد فريق التقييم المكون من الدكتور حنفي عبدالحق كبير الخبراء في المكافحة الحيوية في الوزارة، والدكتور باسكال مين آي مدير إنتاج الأعداء الحيوية في الشركة الفرنسية المتخصصة في إنتاج الترايكوجراما، والمهندس علي محمد العساف رئيس قسم وقاية المزروعات في مديرية الزراعة في بيشة، فاعلية مشجعة لدور هذه الطفيليات، ما فتح أمامه الطريق للعمل على توطينها من خلال نشر مليون وثلاثمائة طفيل جديد في مزرعتين فقط.
وأوضح المهندس علي العساف أن الفريق سيطلق لاحقا ستة ملايين طفيل، حرصا من الوزارة على توطين هذا الطفيل وتفعيل المكافحة الحيوية في المزارع؛ لتكون بديلا آمنا عن الاستخدام الجائر للمبيدات الحشرية، لمالها من أضرار، مشيرا إلى أن فريق المكافحة زار محافظ بيشة وأطلع على مشروع المكافحة الحيوية ونتائج المرحلة السابقة.