مجلس البحث العلمي في سلطنة عمان يدشن برنامج قاعدة بيانات لحشرة دوباس النخيل

دشن مجلس البحث العلمي أمس قاعدة بيانات البرنامج البحثي للإدارة المتكاملة لحشرة دوباس النخيل تحت رعاية معالي الدكتور فؤاد بن جعفر الساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية، وبحضور عدد من أصحاب السمو والسعادة الوكلاء أعضاء اللجنة التوجيهية للبرنامج البحثي الذي ينفذه المجلس بالتعاون مع وزارة الزراعة والثروة السمكية.وقد صرح معالي الدكتور فؤاد بن جعفر الساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية بأن المشروع البحثي في غاية الأهمية حيث إن حشرة دوباس النخيل لها أضرار اقتصادية واجتماعية للبلد وبالتالي يتوجب تكثيف الجهود لمكافحة هذه الحشرة، لهذا فإن مشروع بناء قاعدة البيانات سوف يساعد كل الفرق العاملة في هذا المجال للاستفادة من هذه البيانات ونأمل خلال الفترة القادمة مع انتهاء هذا المشروع أن يتم تحجيم أضرار هذه الحشرة الضارة علما أن قاعدة البيانات ستكون متوفرة للباحثين سواء من داخل السلطنة أو من خارجها.

وأضاف الساجواني: إن النخلة مرتبطة بالإنسان وبالتاريخ العماني ارتباطاً وثيقاً بكل مكوناته وبالتالي فإن الحفاظ على النخيل وإنتاجها هم مشترك وتحدٍّ مشترك ونأمل من الجميع التعاون للقضاء على هذه الآفة الضارة .

من جانبه قال سعادة الدكتور هلال بن علي الهنائي أمين عام مجلس البحث العلمي: إن مشروع البرنامج البحثي للإدارة المتكاملة لحشرة دوباس النخيل من أوائل البرامج البحثية الموجهة بمجلس البحث العلمي والذي يهدف إلى الاستفادة من الخبرات المحلية والدولية في مجال مكافحة هذه الآفة. وأضاف سعادة الدكتور هلال الهنائي: إن الباحثين هم بحاجة مستمرة للمعلومات ولمعرفة نتائج البحوث والدراسات السابقة التي أجريت في هذا المجال كذلك توفر قاعدة البيانات البحوث التي نفذتها وزارة الزراعة والثروة السمكية، بالإضافة إلى البحوث التي نفذتها الكليات والجامعات بالسلطنة التي تساعد في إيجاد الحلول العلمية المناسبة لمعالجة هذه الآفة.
اقرأ المزيد